• اخر الاخبار

    الثلاثاء، 8 سبتمبر، 2009

    ماذا يحدث بالضبط في ثكنة ابن جرير ؟

    http://www.almoharib.com/2009/09/blog-post_08.html
     ثكنة ابن جرير
    ،مهتم بشؤون الامن القومي
    علمنا الليلة الماضية، من مصادر متعددة ومتطابقة ان المفتشية العامة للمشاة قد اعفت الكولونيل الش... من مهامه وهو الذي كان يشغل منصب مسؤول التدريب في ثكنة بن جرير العملاقة ،طبعا وحسب معرفتنا له يعتبر الكولونيل الش... كفاءة عسكرية لا يستهان بها ويصعب في ظل الظروف الحالية ايجاد بديل له في هذا المنصب باعتبار الخبرة التي راكمها داخل الثكنة المذكورة ، واذ سجل ضده تاريخ غير مشرف في حرب الصحراء –حذف من طرف كاتب المقال- الا انه ابان عن قدرات مهمة اثناء قيامه بمهام التدريب ايام السلم علما انه لم يجد أي صعوبة في التكيف مع طقس المنطقة القاسي الذي يشبه المنطقة التي ترعرع فيها وهي منطقة تاوريرت.
    فما هي الاسباب يا ترى لاعفاءه وماذا يجري بالضبط ؟ فهل يا ترى متعلق برجوع الاستخبارات المغربية الى صوابها اخيرا واقتناعها اخيرا ان تحصين الجيش من اسبانيا او الجزائر يمر اساسا عبر مراقبة مباريات التوظيف داخل اسلاك الشرطة والجيش لكن هذا احتمال بعيد ان يكون قرار الابعاد جاء ارتباطا بالفساد كما اننا لم نلاحظ لحد الان تحركات صارمة وجدية للأجهزة على هذا المستوى.اذن هل للتحقيقات التي التي باشرها المكتب الخامس بتنسيق مع الدرك الحربي في شهر ماي الماضي ،لها علاقة بالموضوع والتي تتعلق بتسريب وثيقة او ربما خريطة لموقع ابن جرير العسكري يحكى انها سرية وحيوية ،التحقيق الذي كان قد فتح بعد تلقي - اصحاب الحال- رسالة مجهولة يعتقد انها لضباط الصف في فوج الهندسة العسكرية بذات الموقع ،وذلك بعد فشل جهاز المخابرات العسكرية بموقع قلعة السراغنة من فك اللغز، بعد نفي الكولونيل عبد الرحيم العمري المسؤول عن الهندسة علمه بتسريب الوثيقة .
    ان تسريب هذه الوثيقة لا يثيرني لانه ملف مبالغ فيه وسأناقش الأمر في ما بعد،ما يثير انتباهي هو انه بعد خروج الجنرال محفوظ كاميلي من قادة الهندسة وخلفه على المنصب الجنرال معافى ، مفتشا عاما للهندسة اجريت عدة تنقيلات تاديبية لعدد كبير من الجنود من الهندسة في الداخلة والسمارة والعيون ،فهل ياترى هناك –حذف من طرف كاتب المقال-.
    اما في ما يتعلق بملف التصميم فهو امر مبالغ فيه ، لانه امر عادي واظن ان مسالة التصميمات لم تعد مهمة في ظل التطور الحاصل في الاقمار الفضائية بل واصبحت الخدمة الطوبوغرافية متوفرة مجانا على الانترنيت ،كما انني اصبحت الاحظ في السنين الاخيرة ارتفاع وثيرة الجنود الذين تم رميهم للشارع تاديبيا ومنهم من تكون في ابن جرير والان هم يعانون بقسوة مرارة الفقر أي –حذف من طرف كاتب المقال-اضافة الى ان الامريكان كانو يجوبون الثكنة طولا وعرضا ونعلم جميعا سلاسة تبادل المعلومات داخل الحلف الاطلسي وحجم التعاون بين الميريكان والسبانيول ، فعن أي اسرار نتحدث ، ان مصطلح السر العسكري قد تغير مفهومه من زمان .ان التصاميم حتما ستكون لدى الاخرين وهذا امر بديهي ، وما يجعل التحقيق غير ملح وغير ضروري هو ان الثكنة لاتتوفرعلى مصالح استراتيجية حيوية كمفاعلات نووية او مراكز انتاج اسلحة غير تقليدية او حتى قاذفات استراتيجية متحركة على سكك حديدية يمكن اذا تم تسريب سرعة توقيت السريان ان يشكل خطرا .كلا كلا ، انها مجرد ثكنة عادية فيها مجموعة من البنايات ومواقع الحراسة والتدريب والرماية ومدارس التكوين وبعض اماكن تخزين الوقود والخضر والفواكه ومولدات كهربائية و15 برج مراقبة او اكثر قليلا ، فعن أي اسرار نتحدث .وقد كنت قد زرت الثكنة من اجل التجنيد سنة 1998 في اسلاك المجندين العاديين أي eme classe2 أي جندي بسيط
    لكن تم رفضي ربما لانهم علموا انذاك انني ابن شهيد وبدون واسطة فاين كانت اجهزة الاستخبارات انذاك.
    ان المجهود الاستخباراتي في المجال العسكري يجب ان ينصب على الامور الاكثر ملحاحية وجدية لان الحرب لا ترحم ، منها:
    - سد الباب امام –حذف من طرف كاتب المقال- اسبانيا والجزائر وذلك بنشر عملاء الاستخبارات المغاربة في كل مراكز التجنيد في الجيش والشرطة والدرك وجر أي مسؤول ثبتث علاقته بالرشوة او الفساد او الزبونية الى المحكمة ومحاكمته باعتباره خائن وعميل وعدم السماح لهم بادخال واخراج من شاؤوا خدمة لمصالح خارجية لا يهم ان كان عن قصد او بدون قصد، المهم انهم يضعفوننا امام الاخر.
    - الوقوف بصرامة في وجه اي مشروع لاحباط معنويات الجيش وهنا يمكن الرجوع الى مقالي حول المعنويات .
    اما اضاعة الوقت والجهد في ملاحقة هذا اخرج صورة او فيديو او هذا اخرج خريطة فعلى اهميته الا انه لا يستحق كل هذا الصخب الاعلامي، لان المرحلة والظروف لم تعد تسمح بالتماطل لان الوقت ليس في صالحنا والحرب قادمة لاريب فيها والاخريين يستعدون بجدية كبيرة .فالرجاء عدم افراغ القرارات الملكية العسكرية من محتواها اثناء التطبيق لدى النزول التسلسلي التنفيذي ،لانها قرارات فعالة وذات فائدة كبيرة ان تم تنفيذها بحسن نية من طرف القادة العسكريين ، مع مواكبة صارمة من طرف اجهزة الاستخبارات ، وهنا ننتظر كل الخير ونعول على الطاقات الشابة بدلا من –حذف من طرف كاتب المقال- فقد قال جلالته صراحة وامام الملئ ،[رعايتنا السامية تشمل اسر الشهداء] ، اذن وجب التنفيذ ، ومللت من الهمز واللمز أي بالواضح فتح ملف التأمينات المتعلقة بالشهداء وإعادة الحقوق إلى الأرامل، ومحاكمة المسؤولين عن الوضع الكارثي الذي وصل إليه الوضع المعنوي،سواء العسكريين أو حتى أولائك السماسرة المدنيين الذين كانوا يزورون أرامل الجيش في منازلهم ويهددونهم إما كراء حقوق التأمين المتعلقة بالشهداء أو حرمانهم نهائيا منها وقد نفذوا ما هددو به وحرموا أسر كثيرة لأكثر من عشرين سنة ،أمام أعين المخابرات،ويجب البحث في ما إذا كانوا يعملون بشكل فردي أم لهم إرتباط بدول خارجية ،ويعملون في إطار مشروع متكامل لإحباط معنويات الجيش ،وعلى كل حال يجب أن يحاكموا ولو معنويا ،ولو حتى من طرف علماء الأنطروبولوجيا بعد ألاف السنين لان جرائمهم في حق الوطن نقشت على الصخر وقال جلالته [ سنعمل على محاربة الفساد]، فيجب اذن التنفيذ، لانها اوامر سامية ، وجلالته يقدر جيدا ما يقول، لانه يرى الامور من منظور ماكرو استراتيجي، اللهم أرزقنا برجال غيورين على الوطن ،صارمين،اللهم أريهم الحق حقا وألهمهم إتباعه ،وأريهم الباطل باطلا وألهمهم إجتنابه.
    وعليه يظهر ان مصلحة الوطن العليا تقتضي عدم الهروب من الملفات المهمة والملحة الى ملفات قليلة الاهمية واعطائها صخبا اعلاميا للتغطية على المشاكل الاصلية ،فللمرة الالف أقول لا يمكن لأي حل او خيار أن يحقق الوحدة الترابية إلا بتقوية الجبهة الداخلية والتي تشكل قواتنا المسلحة الباسلة نواتها الصلبة ،فالمرجوا عدم السماح لأي كان تدمير الركيزة المعنوية فقط من اجل مصالح مالية ضيقة.وعلى كل حال الزمن يتغير رغما عنا،ولن تجد لسنة الله تبديلا .
    والحمد لله رب العالمين http://www.almoharib.com/
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 commentaires:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: ماذا يحدث بالضبط في ثكنة ابن جرير ؟ Rating: 5 Reviewed By: banane mohamed

    منتدى الجيش المغربي

    Scroll to Top